باسمكم أيها الرفاق البعثيون وتحت شعارات حزبكم يمارس نظام الأسرة الحاكمة استبداده وقهره وقمعه للحريات

الكاتب: عبد الحليم خدام

تاريخ نشر المقال: 2008-07-06

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

أيها الرفاق البعثيون

في هذه الظروف الصعبة والعصيبة التي يعيشها شعبنا تدعو القيادة المؤقتة لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفاق البعثيين للتأمل والتبصر بما آلت إليه أحوال البلاد من ضعف وفقر وجوع وبطالة وقهر واستبداد وفساد في ظل نظام فردي عائلي يستخدم حزبنا غطاء لجرائمه .

باسمكم أيها الرفاق البعثيون وتحت شعارات حزبكم يمارس نظام الأسرة الحاكمة استبداده وقهره وقمعه للحريات وانتاجه للخوف والرعب واضطهاد المواطنين ونهب موارد البلاد وممارسة القتل الجماعي كما حدث مؤخراً في سجن صيدنايا.

هل سألتم أيها الرفاق البعثيون بشار وماهر وأبا رامي ورامي والبقية الباقية من الأسرة عن مصادر ثرواتهم ومعظمكم يعرف أوضاعهم من العوز والحاجة قبل سطوتهم على البلاد وتحكمهم في الشعب؟

هل تسألتم أيها الرفاق البعثيون عن أسباب حالة الفقر وانخفاض مستوى المعيشة في الوقت الذي تتراكم الثروة لدى الأسرة الحاكمة .

ما الفرق بين هذا النظام باستبداده ونهجه بالتمييز بين المواطنين وبين الأنظمة العنصرية التي كانت تتحكم بعدد من الشعوب؟

ألا ترون خطورة الاحتقان الطائفي ونمو المشاعر الطائفية بسبب ممارسات النظام وسلوكه؟

إن القيادة المؤقتة لحزب البعث العربي الاشتراكي تدعو البعثيين الذين لم ينحرفوا بسلوكهم وقيمهم عن مبادىء الحزب أن يتحملوا مسؤولياتهم الوطنية  في الإعداد للتغيير وبناء دولة  مدنية ديمقراطية يتساوى فيها المواطنون بالحقوق والواجبات بغض النظر عن الدين أو الطائفة أو العرق أو الجنس.

القيادة المؤقتة لحزب البعث العربي الاشتراكي

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp