خدام : الدول الكبرى عندما ترى الجامعة العربية مترددة وغير قادرة على اتخاذ قرار لن تتدخل لحل الأزمة

الناشر: اليوم

تاريخ نشر المقال: 2012-01-18

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

قال عبد الحليم خدام، النائب الأسبق للرئيس السورى من باريس، إن النظام السورى لم يعد قادرا على الاستمرار الآن، وهو مستمر بفعل القمع والقتل، فالنظام السورى سوف يسقط خلال أشهر قليلة، مدللا على ذلك بأن الجيش السورى بدأ يتفكك ويشعر بالتعب، والضباط الموالون له يتساءلون إلى أين يأخذنا بشار الأسد وأخوه ماهر وأسرته؟

ولفت خدام، خلال حواره من باريس مع قناة «الحياة 1» المصرية  إلى أن نظام الأسد يحاول الظهور بمظهر القوة، ولكنه خائف ومصيره مصير الطغاة فى كل دول العالم، وبالنسبة للشعب السورى، فهو قادر على الاستمرار والتحدى بقوة الصمود والتضحية من جانب القوة الثورية السورية

وأشار خدام، إلى أن طلب إرسال قوات عربية إلى سوريا يذكرنا بالوضع فى لبنان أيام الحرب الأهلية، والمقصود منه استمرار سيل الدماء؛ ويعطى نتائج سلبية، منها إعطاء النظام مزيدا من الفرص والتدبير والمكيدة لقتل الأبرياء والمدنيين السوريين، موضحا أن الأزمة السورية لن تحل إلا بتدخل دولي.وشدد خدام، على أن الوضع المأساوى فى سوريا يحتاج إلى الضغط على الدول الكبرى، حتى تتخذ قرارا دوليا، والاقتراح بتدخل عربى مرفوض شكلا وموضوعا، وبالتالى فالدول الكبرى عندما ترى الجامعة العربية مترددة وغير قادرة على اتخاذ قرار لن تتدخل لحل الأزمة

وقال :يجب على الجامعة العربية ممارسة الضغوط على الدول الكبرى لتشكيل ائتلاف دولى يتحرك عسكريا لحل الأزمة السورية

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp