بعد ساعات من اتهامه سورية بالتدخل في شؤون العراق الطالباني تلقى دعوة رسمية من خدام لزيارة دمشق

الناشر: ايلاف Elaph

تاريخ نشر المقال: 2003-11-06

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

 كشفت مصادرة مقربة من مجلس الحكم العراقي أن رئيسه جلال الطالباني تلقى اليوم دعوة رسمية من نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام لزيارة دمشق واجراء مباحثات سيكون الملف الامني في مقدمتها
وأبلغت المصادر (أيلاف) ان الطالباني سيقوم بهذه الزيارة في السادس عشر من الشهر الحالي ولاحظت ان الدعوة وصلت بعد ساعات من انتقادات وجهها المسؤول العراقي لوزارة الخارجية السورية على خلفية عدم دعوتها لوزير الخارجية العراقي هوشيار الزيباري للمشاركة في مؤتمر وزراء خارجية دول الجوار العراقي الذي اختتم اعماله في دمشق الاحد الماضي
وكان الطالباني اتهم سوريا امس يالتدخل في الشؤون الداخلية العراقية وقال ان لوزارة خارجيتها قراءة خاطئة للوضع العراقي مضيفا ان هناك ضبابية تلف موقف المسؤولين السوريين من الاوضاع في العراق
واوضحت المصادر ان الطالباني سيبحث مع خدام قضية السيطرة على الحدود العراقية العراقية المشتركة ومنع المتسللين عبرها من الدخول الى العراق للمساهمة في تنفيذ عمليات مسلحة ضد قوات التحالف التي تثير دائما اتهامات لدمشق بان عددا كبيرا من الارهابيين الذين يعتقلون في العراق هم من حملة الجنسية السورية
وكان الرئيس السوري بشار الاسد اعتبر قبل ايام ان السيطرة على هذه الحدود شبه مستحيله برغم ان بلاده وضعت نقاط مراقبة في كل ثلاث كيلومترات على امتدادها واشتكى من ان سوريا& تعاني حاليا من تهريب السلاح من العراق اليها
وأشارت المصادر الى ان الطالباني الذي سيرافقه وفد رفيع الى دمشق يضم وزير الخارجية سيقوم بعدها بزيارات مماثلة لطهران وانقرة وقالت انه سيوقع في هاتين العاصمتين على اتفاقات اقتصادية وتجارية وثقافية ضمن الجهود المبذولة لاعادة اعمار العراق

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp