بيان من المحامي فريد الديب حول دفاعه عن السيد عبد الحليم خدام

الناشر:  بيان من فريد الديب المحامي

الكاتب:  فريد الديب المحامي

تاريخ نشر المقال: 2006-06-09

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

يعلن فريد الديب المحامي للعالم اجمع ولجميع المنظمات والهيئات المعنية ما يلي

1 –  أقام السيد رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية السوريين دعوى مدنية ضد السيد عبد الحليم خدام والسيدة قرينته وأولاده وزوجاتهم وابنته وزوجها وأحفاده كلهم وعددهم جميعاً 25 فرداً مدعى عليهم لمصادرة أموالهم

وتحددت لنظر الدعوى جلسة الاثنين   2006 – 4 – 24  أمام محكمة البداية المدنية في بانياس ولم يعلم المدعي عليهم بالدعوى وبالجلسة إلا من إعلان مقتضب نشر في صحيفة تشرين السورية بتاريخ 2006 – 3 – 20

2 – كلف السيد عبد الحليم خدام وكلائه من الزملاء الأساتذة المحامين السوريين للدفاع عنه وعن أفراد أسرته إلا أنهم تعرضوا لضغوط  فلم يحضروا وذلك حسبما ذكر لي السيد عبد الحليم خدام فتأجل نظر الدعوى لجلسة الاثنين 2006- 6 – 12

3 – إزاء ذلك عرض عليّ السيد عبد الحليم خدام أن أقوم بالدفاع عنه وأفراد أسرته في تلك القضية فقبلت واصدر المدعي عليهم ليّ التوكيلات الرسمية الموثقة واللازمة لتمثيلهم أمام القضاء

ونظراً لأن المادة العاشرة من قانون المحاماة السوري تعطي للمحامي العربي المسجل في جدول المحامين العاملين لدى إحدى نقابات الدول العربية حتى المرافعة أمام سائر المحاكم العربية السورية في قضايا محددة شريطة المعاملة بالمثل والحصول على موافقة مسبقة من النقيب أومن رئيس مجلس الفرع المختص فقد كتبت بتاريخ 2006 – 6 – 6 إلى سيادة نقيب المحامين المصريين ورئيس اتحاد المحامين العرب لكي يكتب إلى سيادة نقيب المحامين السوريين لإعطائي الإذن المطلوب فكتب بالفعل في هذا الصدد كتاباً في نفس اليوم إلى سيادة الأستاذ وليد التش نقيب المحامين في سوريا وحمله إلى سيادته في دمشق محام زميل في مكتبي إلا أن سيادته على الرغم من إطلاعه على التوكيلات وحصوله على صور منها لم يصدر الإذن واشترط شروطاً تعجيزية منها مثولي شخصياً أمام سيادته وضرورة تحديد أسم محام سوري يحضر معي في القضية معلناً أنه حتى لو تحققت هذه الشروط فإن إصدار الإذن ليس مضموناً فعاد زميلي من دمشق بخفي حنين .

4 – وعلى ضوء ذلك يصبح ثابتاً في حق الجهات السورية المعنية حرمان السيد عبد الحليم خدام وأفراد أسرته من حق الدفاع بالوكالة

مما يخالف كافة المواثيق الدولية والدستور السوري بل والقوانين السورية وهو ما يستتبع بطلان كافة الإجراءات التي اتخذت أو تتخذ ضد السيد عبد الحليم خدام وأفراد وأسرته وكذا بطلان أية أحكام قد تصدر ضدهم في تلك الدعوى

ومن ثم أناشد كافة الجهاد المعنية في جميع أنحاء العالم التدخل للكفالة حق الدفاع للسيد عبد الحليم خدام وأفراد أسرته

فريد الديب

المحامي بالنقض

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp