جبهة الخلاص الوطني السورية تعقد مؤتمرها في برلين

الناشر: اليوم

تاريخ نشر المقال: 2007-09-15

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
تعقد جبهة الخلاص الوطني السورية المعارضة التي تضم شخصيات في المنفى مؤتمرها العام الثاني يومي الاحد والاثنين المقبلين في المانيا على ما اعلن المنسق الاعلامي للجبهة الجمعة لوكالة فرانس برس. واوضح عبيدة نحاس ان الجبهة ستعقد في العاصمة الالمانية “مؤتمرا موسعا يعكس ما شهدته الجبهة من توسع منذ تأسيسها قبل عام ونصف، تشارك فيه نحو 140 شخصية سورية معارضة”.واضاف ان المؤتمر العام، وهو الثاني بعد المؤتمر التأسيسي الذي عقدته الجبهة في لندن في يونيو 2006 “سوف يتولى انتخاب “مجلس الخلاص الوطني” الذي يتوقع ان يضم نحو 30 عضوا، والمجلس ينتخب بدوره الامانة العامة الجديدة للعام القادم، وهي بمثابة القيادة التنفيذية للجبهة”. وكانت الامانة العامة الحالية انبثقت عن المؤتمر التأسيسي العام الماضي، وضمت 11 شخصية معارضة ابرزها نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام والمراقب العام لجماعة الاخوان المسلمين في سوريا علي صدر الدين البيانوني، والقيادي الكردي السوري صلاح بدر الدين. واشار نحاس الى ان المؤتمر العام “سيتخذ قرارات هامة على صعيد التحرك السياسي في الداخل والخارج من اجل التغيير المفضي الى قيام جمهورية مدنية ديمقراطية في سوريا”
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp