خدام: اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين واشنطن وإسرائيل استبعدت وساطتها في الشرق الأوسط.

الناشر: UPI

تاريخ نشر المقال: 1981-12-01

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
أفادت مصادر سياسية أن وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام حذر موفد الرئيس الأميركي فيليب حبيب اليوم أن اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين واشنطن وإسرائيل تستثني وساطتها في الشرق الأوسط.

والتقى حبيب بخدام بعد وقت قصير من وصوله إلى دمشق اليوم، وبدا الرد الرسمي على زيارته بارداً مثل الاستقبال من وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة.

وبحسب مصادر سياسية، قال خدام لحبيب: "الشيء الوحيد الذي تغير منذ الزيارة الأخيرة هو أن الولايات المتحدة لديها الآن اتفاقية تعاون استراتيجي مع إسرائيل".

وبدا الاتفاق الرسمي على زيارة حبيب باردا مثل الاستقبال الذي حظيت به وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة.

ووصل حبيب، في جولته الرابعة إلى المنطقة منذ شهر مايو، في الوقت الذي وافقت فيه واشنطن والقدس على اتفاق استراتيجي ينص، من بين أمور أخرى، على التخطيط والمناورات العسكرية المشتركة.

وقالت المصادر إن الاتفاق جعل الولايات المتحدة "طرفا في صراع الشرق الأوسط" وبالتالي استبعد دورا لواشنطن في حل الأزمة الإقليمية.

ولم يتم الإدلاء بمزيد من التعليقات على الاجتماع، ولم يقل حبيب شيئًا، كما أصبحت قاعدته المعتادة.

وقال مسؤول بالسفارة الأمريكية إنه كان من المقرر أن يلتقي حبيب أثناء وجوده في دمشق بالرئيس حافظ الأسد لكن لم يتم تحديد موعد للاجتماع.
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp