خدام بعد لقائه شيراك :سوريا تؤكد أنه إذا كانت إسرائيل تريد السلام فعلاً فما عليها إلا الالتزام باسسه

الناشر: السفير

تاريخ نشر المقال: 1998-04-06

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

استقبل جاك شيراك، الرئيس الفرنسي، عبد الحليم خدام، نائب الرئيس السوري، وفاروق الشرع، وزير الخارجية السوري، اللذين وصلا إلى باريس في إطار التحرك السوري لمواجهة المناورات الإسرائيلية حول قرار مجلس الأمن 425 لإفراغه من مضمونه

وقد أجرى الجانبان محادثات حول الطرح الإسرائيلي، وصرح خدام بأن وجهات النظر الفرنسية والسورية متفقة على أن القرار 425 يدعو إلى انسحاب إسرائيلي غير مشروط من الجنوب اللبناني ولا يتضمن شروطاً والتزامات

 وأكد خدام أنه لـم يلمس أن السياسة الفرنسية مقتنعة بجدية الطرح الإسرائيلي. وأضاف بأن الموقف واضح وأن سوريا تؤكد أنه إذا كانت حكومة إسرائيل تريد السلام فعلاً فما عليها إلا الالتزام باسسه ومرجعيته لكنها على العكس فإنها تغلق أبواب السلام هنا وهناك وما تفعله الحكومة الإسرائيلية بالفلسطينيين بالرغم من عشرات الاتفاقات معهم يؤكد المناورات الإسرائيلية

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp