خدام يحضر محادثات مع قادة المسيحيين المارونيين في لبنان

الناشر: REUTERS

تاريخ نشر المقال: 1975-09-24

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

وزير الخارجية السوري خدام يحضر محادثات مع قادة المسيحيين المارونيين في لبنان في محاولة للعثور على صيغة للسلام لإنهاء القتال الطائفي

واصل وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام مهمته الوساطية في محاولة لإنهاء القتال الطائفي في لبنان  يوم الثلاثاء عندما حضر سلسلة من المحادثات مع قادة المسيحيين المارونيين في بكركي، شمال بيروت

كانت الاجتماع جزءًا من مفاوضات السيد خدام لتحقيق وقف لإطلاق النار بين قوات الفلنجة الغالبة مسيحيًا والمسلمين اليساريين… وهي المحاولة الثالثة في أقل من أسبوع

في بكركي، تشاور وزير الخارجية السوري مع زعيم الفلنجة بيير جميل، والبطريرك الماروني الأنطونيوس خريش، وعدد من الرؤساء اللبنانيين السابقين. مثل الرئيس الحالي سليمان فرنجية، حيث رؤساء الدولة اللبنانية تقليدياً من المسيحيين المارونيين

بعد محادثاته في بكركي، توجه السيد خدام بواسطة مروحية إلى بيروت لمتابعة المناقشات مع الرئيس فرنجية ورئيس الوزراء المسلم رشيد كرامي

كما وصل وزير الداخلية اللبناني كميل شمعون في وقت لاحق إلى البطريركية لمتابعة المحادثات نحو حلاً سياسيًا لمشاكل الانقسام في البلاد

حيث قتل أكثر من 265 شخصًا في بيروت وميناء طرابلس الشمالي في الجولة الرابعة من القتال الطائفي في لبنان حتى الآن هذا العام

بعد جولة المناقشات يوم الثلاثاء، تم الإعلان في بيروت يوم الأربعاء (24 سبتمبر) أن جميع الرجال المسلحين يجب أن ينسحبوا من العاصمة وأن جميع نقاط التفتيش والحواجز تُزال بحلول الساعة الخامسة من بعد ظهر ذلك اليوم

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

مقالات حديثة


لقاء مجلة الفكر السياسي مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام

1997-11-29

سيادة نائب الرئيس الأستاذ عبد الحليم خدام نحن نقدر كثيراً هذه الفرصة التي أعطيتنا إياها في هذا الوقت بالذات الذي فيه ضغط كبير، وأيضاً تطلعنا نحن لشخص عارف بالجوانب السياسية والتنظيمية والأيديولوجية وله إطلالة على الفكر والأدب يجعلنا سعداء جداً في اتحاد الكتاب العرب بلقاء مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام نائب رئيس الجمهورية العربية […]

خدام نائب الرئيس السوري:الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد

2004-08-23

الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد ضمن مشروع التطوير والتحديث الذي تنتهجه سوريا، كان لابد أن يعيد حزب البعث قراءته لنفسه في سعي فكري ارتبط بالمستجدات المحلية، والإقليمية، والعالمية وعلى كافة الأصعدة التي أفرزتها تلك المستجدات، فكان أن تشكلت عدة لجان من داخل الحزب أنيط بها النظر […]