الشيخ محمد صباح السالم الصباح بعد لقاءه مع خدام :سوريا تعيد تأكيد دعمها للكويت

الناشر: كونا Kuna

تاريخ نشر المقال: 2002-01-22

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

وزير الدولة الكويتي لشؤون الخارجية، الشيخ د. محمد صباح السالم الصباح، عقد اجتماعًا يوم الثلاثاء مع نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام، الذي أعاد تأكيد دعم سوريا للكويت في مطلبها العادل بأن يكشف العراق مصير السجناء الكويتيين ويتوقف عن توجيه تهديدات لأمن واستقرار البلاد

كان خدام هو المسؤول السوري الثاني البارز الذي التقى الشيخ محمد بعد وزير الخارجية فاروق. تناول الشيخ محمد وخدام العديد من المواضيع منها العراق والشؤون الإقليمية والعلاقات الثنائية

أثنى الشيخ محمد على المواقف الشرفية لسوريا تجاه الكويت، ولا سيما دعمها خلال العدوان العراقي عام 1990 ومشاركتها في حرب تحرير البلاد عام 1991

وشدد على الدور المهم الذي تقوم به سوريا، التي تشغل الآن مقعدًا في مجلس الأمن، على الصعيدين العربي والدولي، في إنهاء معاناة السجناء الكويتيين الذين يحتجزهم العراق منذ 11 عامًا

أكد المسؤول الكويتي البارز أيضًا حاجة منطقة الخليج إلى الاستقرار والأمان، والالتزام العراقي بتنفيذ قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة والامتناع عن توجيه تهديدات للكويت والجيران

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp