خدام: تهديد لبنان وسورية وضرب العراق والعدوان في فلسطين تشكل خطراً على العالم

الناشر: الشرق الأوسط Al-Sharq Al-Awsat

تاريخ نشر المقال: 2002-09-24

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

حذر نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام من ان «نهج العدوان في فلسطين والحرب ضد العراق والتهديدات ضد لبنان وسورية ودول عربية واسلامية اخرى ليس من شأنها اغراق المنطقة في بحار من الدماء بل من شأنها تهديد الامن والاستقرار في العالم كله»وقال خدام في تصريحات نقلها عنه وفد من «تجمع اللجان والروابط الشعبية» التقاه في منزله في دمشق اول من امس: «ان ما تشهده الارض الفلسطينية اليوم من حصار وعدوان مستمرين انما هو شهادة باتجاهين: فهو اولاً شهادة على عدوانية النوايا الصهيونية وعمق المأزق الذي يعيشه هذا الكيان حيث لا يجد حكامه طريقاً لارضاء مواطنيهم الا بالايغال في قتل الفلسطينيين ومحاصرتهم وهدم بيوتهم وتدمير ممتلكاتهم. وهو ثانياً شهادة على عظمة الشعب الفلسطيني وبطولاته وتضحياته وقدرته الدائمة على تجديد انتفاضته ومقاومته برغم ما يواجهه من اعتى اشكال الارهاب والقمع والعسف، وعمق تمسكه بوحدته الوطنية ورفضه لكل المحاولات الصهيونية والاميركية للتدخل في شؤونه الداخلية»

وشدد خدام على ان «لا طريق الى الامن والاستقرار في المنطقة الا عبر التمسك باستراتيجية السلام العادل الشامل المرتكز على قرارات الشرعية الدولية». ونبه الى «محاولات محمومة تقف وراءها الدوائر الصهيونية المتمركزة في مراكز القرار الاميركي من اجل شن حرب جديدة على العراق تضع المنطقة كلها في اجواء مخاطر كبرى تودي بحياة الملايين من ابناء الشعب العراقي الشقيق وتضع المنطقة كلها امام مخاطر كبرى تدفعها باتجاه المجهول»

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp