سوريا ومصر تمهدان الطريق لتطبيع العلاقات

الناشر: UPI

تاريخ نشر المقال: 1989-12-23

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
قام نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام بزيارة غير متوقعة للقاهرة اليوم السبت واعلن ان زعماء مصر وسوريا سيجتمعون قريبا لتمهيد الطريق لتطبيع العلاقات.

وسلم خدام، الذي كانت زيارته الأولى لمسؤول سوري رفيع المستوى لمصر منذ ما يقرب من 13 عاما، رسالة مكتوبة إلى الرئيس حسني مبارك من الرئيس السوري حافظ الأسد بشأن العلاقات السورية المصرية التي تمزقت في أعقاب معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية عام 1979.

وبعد محادثات مكثفة مع مبارك، قال خدام إن الأسد والرئيس المصري سيجتمعان في المستقبل القريب جدا للإعلان عن مجموعة من الإجراءات الملموسة الرامية إلى التطبيع الكامل للعلاقات الثنائية.

وقال خدام "سيكون هناك لقاء قمة في المستقبل القريب جدا بين الرئيسين سيعلنان خلاله عددا من الخطوات والاجراءات الملموسة للمساعدة في تطبيع العلاقات الثنائية في مختلف المجالات".
وقال أحد المراقبين إن من المرجح أن يلتقي مبارك والأسد في 22 شباط/فبراير في العاصمة السورية، منهيين بذلك ما يقرب من 11 عاماً من القطيعة بين القاهرة ودمشق. وكان مبارك والأسد التقيا في مايو الماضي على هامش القمة العربية.

وقال خدام إن التطبيع الكامل للعلاقات المصرية السورية ليس في مصلحة البلدين فحسب، بل في مصلحة العالم العربي ككل.

وقال رئيس الوزراء عاطف صدقي إنه من المتوقع أن يجتمع وفدا من الجانبين "خلال اليومين المقبلين" لبحث آفاق تعزيز التعاون الثنائي.

وقال صدقي إن التحرك لتطبيع العلاقات المصرية السورية كان مدفوعا جزئيا "بالتطورات" التي تحدث في كل من أوروبا الشرقية والغربية.

واتفق مبارك والأسد في محادثة هاتفية يوم 11 ديسمبر على استئناف الرحلات الجوية بين بلديهما وأرسل مبارك وزير إعلامه صفوت الشريف إلى سوريا للقاء الأسد بعد أسبوع.

انضمت سوريا إلى مصر في 22 فبراير 1958 في الجمهورية العربية المتحدة، لكنها انفصلت في 30 سبتمبر 1961.
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

مقالات حديثة


لقاء مجلة الفكر السياسي مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام

1997-11-29

سيادة نائب الرئيس الأستاذ عبد الحليم خدام نحن نقدر كثيراً هذه الفرصة التي أعطيتنا إياها في هذا الوقت بالذات الذي فيه ضغط كبير، وأيضاً تطلعنا نحن لشخص عارف بالجوانب السياسية والتنظيمية والأيديولوجية وله إطلالة على الفكر والأدب يجعلنا سعداء جداً في اتحاد الكتاب العرب بلقاء مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام نائب رئيس الجمهورية العربية […]

خدام نائب الرئيس السوري:الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد

2004-08-23

الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد ضمن مشروع التطوير والتحديث الذي تنتهجه سوريا، كان لابد أن يعيد حزب البعث قراءته لنفسه في سعي فكري ارتبط بالمستجدات المحلية، والإقليمية، والعالمية وعلى كافة الأصعدة التي أفرزتها تلك المستجدات، فكان أن تشكلت عدة لجان من داخل الحزب أنيط بها النظر […]