عبد الحليم خدام : لن ينجح الحل السياسي في سوريا

الناشر: دنيا الوطن

تاريخ نشر المقال: 2013-02-27

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
أكد معارضون سوريون وخبراء أنه لا حل للأزمة في سوريا دون إسقاط نظام بشار الأسد وإقامة الدولة المدنية وإجراء انتخابات حرة ونزيهة وحذر هؤلاء في ندوة الكترونية نظمها ” مركز الدراسات العربي الأوروبي ومقره باريس وأديرت حواراتها من عمان، من المناورات السياسية لنظام الأسد لحل الأزمة في سوريا، معتبرين أنها تمثل محاولة لكسب المزيد من الوقت للبقاء واستمرار حمامات الدم في سوريا وبدوره، أعرب نائب الرئيس السوري الأسبق عبد الحليم خدام عن اعتقاده بأنه لن تنجح أي تسوية لحل الأزمة في سوريا سواء كانت اقليمية أو دولية، مؤكدا أن الحل يتمثل في اسقاط النظام من قبل الشعب السوري وتساءل خدام: كيف يقبل أحد أن تكون هناك تسوية للأزمة في ظل وجود هذا النظام الدموي والذي شرد ملايين السوريين وقتل حوالي مائة ألف؟، مشيرا إلى أنه لا حل للأزمة في سوريا إلا بإسقاط النظام واقامة الدولة المدنية واجراء انتخابات حرة ونزيهة ومن جانبه ، قال رئيس هيئة أركان الجيش السوري الحر اللواء سليم إدريس” إن هناك شائعات تدور حاليا للترويج بوجود تسوية للأزمة السورية “، معربا عن اعتقاده بأن التسوية السياسية للأزمة قد تكون ممكنة إذا ضغطت روسيا على إيران الداعم الرئيسي لنظام الأسد وأضاف إن التسوية تحمل شروط تنحي المجرم بشار الأسد وتقديم قادة الجيش النظامي الذين تلطخت أيديهم بدماء السوريين إلى المحاكمة ولفت إدريس إلى أن هدف التسوية هو المحافظة على ما تبقى من سوريا بعد تدمير الأسد للكثير من مقدرات البلد، غير أنه قال” أنا شخصيا لا اثق بالمناورات السياسية لنظام الاسد والذي أعتقد أن هدفه من التسوية كسب المزيد من الوقت للبقاء
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp