نائب الرئيس الصيني يصل دمشق لبحث العلاقات وعملية السلام

الناشر: البيان

تاريخ نشر المقال: 2001-01-11

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

وصل نائب الرئيس الصيني هو جينتاو إلى دمشق امس في بداية زيارة لسوريا تستغرق اربعة ايام يجري خلالها محادثات مع الرئيس السوري بشار الاسد حول السلام في الشرق الاوسط والعلاقات الثنائية. وافاد مصور لوكالة فرانس برس ان نائب الرئيس عبد الحليم خدام كان في استقبال المسئول الصيني لدى وصوله الى مطار دمشق. وقال المسئول الصيني في بيان وزع على الصحافيين لدى وصوله ان (الصين وسوريا تواجهان التحديات نفسها في الالفية الجديدة). واضاف انه يتعين على البلدين (توسيع التعاون وتبادل وجهات النظر حول العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية). واشاد هو بعلاقات (الصداقة التاريخية) بين الصين وسوريا التي تعود العلاقات الدبلوماسية بينهما الى 1956. وخلال زيارته سيزور المسئول الصيني الجامع الاموي في دمشق ومدينة تدمر (وسط) بحسب مصدر دبلوماسي صيني. وتشهد المبادلات التجارية بين البلدين فائضا لصالح الجانب الصيني ويبلغ حجم الواردات السورية من الصين حوالى 200 مليون دولار معظمها من الالات الالكترونية. وتعتبر العلاقات بين البلدين جيدة وتساند بكين مطلب سوريا بانسحاب اسرائيل من هضبة الجولان المحتلة في 1967. وقبل سوريا زار المسئول الصيني ايران على ان يزور لاحقا الاردن وقبرص واوغندا

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

مقالات حديثة


مذكرة حوار.. بين وزير الخارجية خدام والوزير كيسنجر 15/10/1975 الجزء الاول

1975-10-15

وزارة الخارجية مذكرة محادثة المشاركون: عبد الحليم خدام، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية، الجمهورية العربية السورية سميح توفيق أبو فارس، وزارة الخارجية الدكتور هنري كيسنجر، وزير الخارجية ومساعد الرئيس للشؤون الأمنية القومية عيسى ك. صباغ، المساعد الخاص للسفير أكينز، جدة (مترجم) بيتر و. رودمان، فريق مجلس الأمن القومي التاريخ والوقت: السبت، 15 مارس 1975 12:02 […]

مذكرة حوار.. بين وزير الخارجية خدام والوزير كيسنجر 15/10/1975 الجزء الثاني

1975-10-15

وزارة الخارجية مذكرة محادثة المشاركون: عبد الحليم خدام، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، الجمهورية العربية السورية. سميح توفيق أبو فارس، وزارة الخارجية، مسؤولون سوريون. الدكتور هنري كيسنجر، وزير الخارجية والمساعد الخاص للرئيس للشؤون الأمنية القومية. ريتشارد ميرفي، سفير الولايات المتحدة في سوريا. جوزيف ج. سيسكو،مساعد وزير الخارجية  للشؤون السياسية. ألفريد آثيرتون الابن، مساعد وزير […]