وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام يلتقي بطريرك المسيحيين المارونيين انطونيوس خريش

الناشر: REUTERS

تاريخ نشر المقال: 1976-02-06

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
واصل وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام، اليوم الخميس، خطواته السلمية عندما زار البطريرك المسيحي الماروني انطونيوس خريش.

ورافقه اللواء ناجي جميل نائب وزير الدفاع السوري وقائد القوة الجوية واللواء حكمت الشهابي رئيس أركان الجيش السوري.

وبعد الاجتماع، أصدر السيد خدام بيانا مقتضبا للصحفيين المنتظرين جاء فيه: "كل شيء على ما يرام، وسوف نعود قريبا". كما أن عودة الطبقة الوسطى واللبنانيين الأثرياء الذين غادروا البلاد خلال أعمال العنف المريرة تثير الأمل أيضًا في المستقبل.

ويزعم المسؤولون في مطار بيروت أن حوالي 6000 شخص عادوا منذ بدء وقف إطلاق النار لمدة أسبوعين.

وفي الدامور، عاد المليونير المسيحي الماروني إميل رزق إلى البلدة الجنوبية وأعلن عن خطط إعادة بناء كبرى. ويعد رزق، الذي فقد خمسة مبان خلال القتال، أحد الشخصيات الرئيسية في إدارة المدينة التي يبلغ عدد سكانها 30 ألف نسمة، وقد أعطت أخبار خططه دفعة كبيرة للسكان المحليين. الخطوة الأخيرة في خطوات السلام الدقيقة الحالية تأتي يوم السبت (7 فبراير) عندما يسافر الرئيس اللبناني سليمان فرنجية إلى دمشق لوضع ختم على صيغة السلام التي صممتها سوريا. ولم يتم الكشف عن شروط اتفاق السلام، لكن المراقبين يعتقدون أنه الحل الوسط الوحيد المقبول لجميع الأطراف الرئيسية في الصراع.

منزل أنطونيوس خريش.. بطريرك الكنيسة اللبنانية المسيحية المارونية.. كان مسرحاً للقاء سلام آخر الخميس. والتقى وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام بالبطريرك لوضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل صيغة السلام التي هندستها سورية للبنان. وبعد اجتماع يوم الخميس، أصدر السيد خدام بيانا مقتضبا جاء فيه: "كل شيء على ما يرام، وسوف نعود قريبا".
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

مقالات حديثة


لقاء مجلة الفكر السياسي مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام

1997-11-29

سيادة نائب الرئيس الأستاذ عبد الحليم خدام نحن نقدر كثيراً هذه الفرصة التي أعطيتنا إياها في هذا الوقت بالذات الذي فيه ضغط كبير، وأيضاً تطلعنا نحن لشخص عارف بالجوانب السياسية والتنظيمية والأيديولوجية وله إطلالة على الفكر والأدب يجعلنا سعداء جداً في اتحاد الكتاب العرب بلقاء مع سيادة الأستاذ عبد الحليم خدام نائب رئيس الجمهورية العربية […]

خدام نائب الرئيس السوري:الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد

2004-08-23

الحزب لم يغلق الباب أمام أي جهة تتقدم للتعاون معه بما يخدم مصلحة البلاد ضمن مشروع التطوير والتحديث الذي تنتهجه سوريا، كان لابد أن يعيد حزب البعث قراءته لنفسه في سعي فكري ارتبط بالمستجدات المحلية، والإقليمية، والعالمية وعلى كافة الأصعدة التي أفرزتها تلك المستجدات، فكان أن تشكلت عدة لجان من داخل الحزب أنيط بها النظر […]