عبدالحليم خدام لـ عكاظ: خطاب الأسد صياغة إيرانية ــ روسية وأغلق أبواب الحل

الناشر: عكاظ

الكاتب: عبدالله الغضوي

تاريخ نشر المقال: 2013-01-08

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

الأمم المتحدة اعتبرته رفضاً لاتفاق جنيف..

أكد نائب الرئيس السوري الأسبق عبدالحليم خدام في تصريح لـ«عكاظ» أمس أن خطاب بشار الأسد تمت كتابته بصيغة إيرانية روسية، مؤكدا أن خطابه خال من المضمون السياسي ويحمل المزيد من التصعيد. وقال خدام إن بشار عاجز عن كتابة الخطابات السياسية، فهو أصلا غير قادر على صياغة خطاب سياسي، مشيرا إلى أن الإيرانيين والروس طلبوا من النظام تصعيد العمليات العسكرية في الآونة الأخيرة، وهذا الخطاب السياسي جاء في إطار التصعيد. وأوضح أن الأسد يستغل تغاضي المجتمع الدولي عن الجرائم التي يرتكبها بحق الشعب السوري، لذلك يعمل على خلق حالة من التوتر والتخويف في المنطقة بهدف إخماد الثورة، مستبعدا أن يتراجع الشعب السوري عن مطالبه بالحرية والانتقال إلى الدولة الحديثة. واعتبرت الولايات المتحدة أن خطاب الرئيس السوري بشار الأسد الأخير هو محاولة من النظام للتمسك بالسلطة، ورأت أن المبادرة التي تقدم بها منفصلة عن الواقع وتقوض جهود المبعوث الخاص الأخضر الإبراهيمي وتسمح باستمرار القمع الدموي للشعب السوري

وأصدرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند بيانا قالت فيه إن «خطاب بشار الأسد هو محاولة جديدة من النظام للتمسك بالسلطة ولا يقدم أي شيء لتحقيق هدف الشعب السوري بحصول عملية انتقال سياسي»..ورأى الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون أن خطاب الأسد لا يساهم في إيجاد حل لوضع حد للمعاناة الرهيبة للشعب السوري، معربا عن خيبة أمله لأن الخطاب يرفض العنصر الأكثر أهمية في إعلان جنيف وهو انتقال سياسي وتشكيل حكومة انتقالية تتمتع بسلطات تنفيذية كاملة تضم ممثلين لجميع السوريين

ووصف وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الخطاب بأنه مثير للشفقة، معتبرا أن الأسد ليس فقط قاتلا لشعبه وإنما أيضا أصم وأعمى. وأعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه لعدم رغبة النظام السوري في حل سياسي. وأصدر الناطق باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون بيانا تعليقا على خطاب الأسد قالت فيه إن آشتون «تأسف لأن النظام السوري غير مستعد للالتزام بحل سياسي للأزمة السورية يتمتع بالمصداقية»

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

مقالات حديثة


مذكرة حوار.. بين وزير الخارجية خدام والوزير كيسنجر 15/10/1975 الجزء الاول

1975-10-15

وزارة الخارجية مذكرة محادثة المشاركون: عبد الحليم خدام، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية، الجمهورية العربية السورية سميح توفيق أبو فارس، وزارة الخارجية الدكتور هنري كيسنجر، وزير الخارجية ومساعد الرئيس للشؤون الأمنية القومية عيسى ك. صباغ، المساعد الخاص للسفير أكينز، جدة (مترجم) بيتر و. رودمان، فريق مجلس الأمن القومي التاريخ والوقت: السبت، 15 مارس 1975 12:02 […]

مذكرة حوار.. بين وزير الخارجية خدام والوزير كيسنجر 15/10/1975 الجزء الثاني

1975-10-15

وزارة الخارجية مذكرة محادثة المشاركون: عبد الحليم خدام، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، الجمهورية العربية السورية. سميح توفيق أبو فارس، وزارة الخارجية، مسؤولون سوريون. الدكتور هنري كيسنجر، وزير الخارجية والمساعد الخاص للرئيس للشؤون الأمنية القومية. ريتشارد ميرفي، سفير الولايات المتحدة في سوريا. جوزيف ج. سيسكو،مساعد وزير الخارجية  للشؤون السياسية. ألفريد آثيرتون الابن، مساعد وزير […]