القادة المصريون والسوريون يجتمعون في القاهرة

الناشر: UPI

تاريخ نشر المقال: 1997-06-02

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
أجرى نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام محادثات مع الرئيس المصري حسني مبارك تناولت عملية السلام المتوقفة في الشرق الأوسط وقضايا عربية وإقليمية أخرى. وقال خدام إنهم ناقشوا أيضا مؤتمر القمة الاقتصادية المقترح لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتشكيل سوق عربية مشتركة وما أسماه "التحالف الإسرائيلي التركي".

ومن المقرر أن تعقد القمة الاقتصادية في قطر في وقت لاحق من هذا العام وقد تحضرها إسرائيل. وقال خدام إن القمم الاقتصادية الإقليمية تهدف إلى خدمة مصالح إسرائيل وتثبيتها كعضو وشريك في المنطقة. وقال إن عقد هذه الاجتماعات "لن يؤدي إلا إلى مكافأة إسرائيل على انتهاكاتها لمبادئ عملية السلام". وقال خدام إنه اتفق مع مبارك على ضرورة قيام مصر وسوريا بوضع مخطط لسوق عربية مشتركة "من أجل الانتقال إلى مرحلة جديدة من العمل العربي المشترك". وقال خدام إنه بحث أيضا مع مبارك "التوغل التركي في شمال العراق والتعنت الإسرائيلي في عملية السلام". ويشعر جيران تركيا الإسلاميون، وخاصة سوريا، بقلق عميق إزاء الاتفاقات العسكرية التي أبرمتها مع إسرائيل، بما في ذلك الاتفاق الذي يسمح للقوات الجوية الإسرائيلية بالقيام بمهمة تدريبية عبر المجال الجوي التركي. كما أدانوا العمليات التركية في شمال العراق ضد حزب العمال الكردستاني الانفصالي الذي يقاتل من أجل إقامة دولة كردية منفصلة في جنوب شرق تركيا.
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp