رحيل السياسي السوري عبد الحليم خدام في فرنسا

الناشر: العربي الجديد

تاريخ نشر المقال: 2020-03-31

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

أكدت مصادر سورية معارضة لـ”العربي الجديد”، وفاة عبد الحليم خدام، نائب الرئيس السوري سابقاً وأحد الوجوه البارزة في السياسة السورية الحديثة، في أحد مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس عن 88 عاماً

وقال اللواء محمد حاج علي المنشق عن النظام السوري، لـ”العربي الجديد” إن “خدام توفي وفاة طبيعية في منزله الساعة السادسة صباحاً بتوقيت باريس”

وتولى خدام عدة مناصب في سورية آخرها نائب رئيس الجمهورية، قبل انشقاقه عن النظام عام 2005 بعد اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري

وانشق خدام عن النظام السوري في ديسمبر/كانون الأول 2005، بعد أن تدهورت علاقته مع رئيس النظام بشار الأسد ليقيم في باريس

وبعد لجوئه إلى باريس، قال في تصريحات صحافية متكررة إنه على قناعة تامة بأن بشار الأسد هو من أعطى أوامره للمخابرات السورية باغتيال رفيق الحريري في فبراير/شباط 2005

وأسس خدام في منفاه عام 2006 “جبهة الخلاص الوطني”، التي تضم معارضين سوريين، وأصدرت المحكمة العسكرية الجنائية الأولى بدمشق قراراً في أغسطس/آب 2008 بالحكم غيابياً على خدام 13 حكماً بالسجن لمدد مختلفة أشدها الأشغال الشاقة المؤبدة مدى الحياة، بتهم مختلفة أبرزها “الافتراء الجنائي على القيادة السورية والإدلاء بشهادة كاذبة أمام لجنة التحقيق الدولية بشأن مقتل الحريري، وكتابات وخطب لم تجزها الحكومة السورية”

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp