سوريا تنضم إلى منظمة التحرير الفلسطينية في إثارة قضية العنف في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل

الناشر: UPI

تاريخ نشر المقال: 1982-03-22

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp
انضمت سوريا إلى منظمة التحرير الفلسطينية في مسعى لإحالة قضية العنف في الضفة الغربية التي تحتلها إسرائيل إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية اليوم.

وقالت صحيفة البعث إن القرار يأتي في إطار "نضال سوريا المستمر ضد المؤامرات الصهيونية الأمريكية".

واتخذ هذا القرار يوم الأحد عقب اجتماع مطول بين وزير الخارجية السوري عبد الحليم خدام ورئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية فاروق القدومي، حسبما ذكرت صحيفة البعث وصحيفة النهار البيروتية في لبنان.

وقالت الصحف نقلا عن مصادر حكومية سورية إن خدام والقدومي بحثا "الوضع الخطير في الضفة الغربية وقطاع غزة وهضبة الجولان، واتفقا على طلب عقد اجتماع فوري لمجلس الأمن الدولي".

وقالت المصادر إن حكومة دمشق تطلب من وفدها الدائم لدى الأمم المتحدة تقديم طلب رسمي لإجراء مناقشة في مجلس الأمن بشأن الاضطرابات في الضفة الغربية المحتلة.

وتزامن القرار مع دعوة مجلس الشعب السوري (البرلمان) الدول العربية للانضمام إلى "المقاطعة الاقتصادية للولايات المتحدة وعملائها في أوروبا لدعمها اللامحدود للعدو الصهيوني".
Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp